آخر الأخبار

المفوضية الأوروبية توافق على برنامج التعافي اليوناني.. اعرف التفاصيل

تعد زيارة رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، إلى أثينا، يوم الخميس القادم، من الزيارات المُنتظرة، لأنها سوف تمنح الضوء الأخضر، للبدء في تنفيذ برنامج التعافي اليوناني “اليونان 2.0”.

ومن المنتظر أن تناقش أورسولا فون دير لاين في لقائها مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، عدداً من الملفات الخاصة بالشأن اليوناني، ومن المقرر أن تكون خطوة إيجابية تتمثل في تقديم الخطة اليونانية للمفوضية من أجل الموافقة عليها، وسوف تؤكد على أهمية الخطوات التالية لمنظور التنمية في البلاد.

وسوف يدعم رئيس الوزراء الحاجة إلى تغيير وتعزيز نموذج النمو للتغلب على الأزمة التي فرضها الوباء، والتأكيد على النمو الأخضر، والتحول الرقمي، ودعم ريادة الأعمال، وخلق فرص العمل، ثم تشارك رئيسة المفوضية ورئيس الوزراء في حدث تفاعلي في ساحة أجورا القديمة في أثينا، والذي سيمثل بداية البرنامج.

المفوضية الأوروبية ستوافق على تمويل اليونان بـ 7.5 مليار يورو

وعن الخطة اليونانية، يشير المسؤولون الحكوميون إلى أن تمويل اليونان من صندوق الإنعاش الأوروبي، سيكون ضعف ما هو متوقع لعام 2021، بناءً على ما قاله رئيس المكتب المالي لرئيس الوزراء ألكسيس باتيليس، أمس في بلومبرج، حيث قال: “اليونان سوف تحصل على حوالي 7.5 مليار يورو في عام 2021 بدلاً من المبلغ السابق الذي كان يبلغ حوالي 4 مليار يورو.

وستوافق هيئة المفوضين على اقتراح المفوضية الأوروبية، لقرار تنفيذي للمجلس، ويقيم خطة التعافي والاستدامة، وبعد ذلك يعتمد المجلس قراره التنفيذي النهائي، في غضون أربعة أسابيع من اعتماد اقتراح المفوضية، وفقًا لقواعد إجراءات الصندوق.

وذلك يعني أن التمويل يبدأ في غضون شهرين من توقيع اتفاقية التمويل، وستتألف السلفة البالغة 13 ٪ من 2.3 مليار يورو في شكل دعم، و1.6 مليار في شكل قروض، بإجمالي 3.9 مليار يورو – يتبعها 1.7 مليار أخرى في شكل دعم، و1.8 مليار في شكل قروض، ليصل المجموع الكلي في عام نهاية 2021، لـ 7.5 مليار يورو.

ومن الجدير بالذكر أن نائب وزير المالية ثيودوروس سكيلاكاكيس، الذي قدم خطة “اليونان 2.0” إلى المفوضية في 28 أبريل، كان قد تنبأ بالموافقة عليها بحلول يوليو.

كان قد قال سكيلاكاكيس: “لقد تم اتخاذ الخطوة الأولى، والآن تتبع المهمة الأصعب المتمثلة في استيعاب الموارد الهائلة للصندوق، الأمر الذي سيسمح للبلاد بتحقيق ليس فقط انتعاشًا ديناميكيًا، ولكن للدخول في مسار دائم طويل الأجل من التنمية وتغيير نموذجها الإنتاجي، لصالح المجتمع اليوناني بأكمله”.

اقرأ أيضا:

وزارة الهجرة اليونانية تفتح باب تجديد بطاقات اللجوء (الأوزفايز) في ثيسالونيكي

Arabs.gr

 

Leave a comment

.